27 أغسطس، 2011

وسقطت الأقنعة عن وجه ايران القبيح

لقد سقطت كل الأقنعة عن وحه ايران القبيح .... انها دولة شيعية وليست اسلامية – فالتشيع دين رابع من اختراع المجوس واليهود لتحطيم الاسلام ( العقيدة والدولة والحضارة بل و المسلمين)...وانها متحالفة مع اسرائيل وامريكا ضد المسلمين وخاصة العرب ... الآن انكشفت بعض الحقائق ( ان ايران قد ساعدت امريكا في هزيمة و احتلال افغانستان و العراق ) و( ايران الشيعية الآن تساعد بشار الأسد النصيري في ابادة المسلمين في سوريا الحبيبة ومعها حزب الله الشيعي اللبناني الارهابي) و (مؤامرة الغزو الشيعي لمصر و عودة احياء الدولة الفاطمية – العبيدية – في مصر مستخدمين المال و النساء و زواج المتعة –الزنا – وعصابة البغاء الاعلامي و ومستخدمين الصوفيين كحمار طروادة )ه

ونسأل الله سبحانه في هذا الشهر الكريم أن يهدي احبابنا الأخوان المسلمون ليفيقوا من الولاء لايران الشيعية عدوة الاسلام والمسلمين مثل الدولة اليهودية

اقرأ كتاب ( التحالف الغادر) لتعرف انه يوجد تحالف بين ايران الشيعية وامريكا قائدة الحملة الصليبية السادسة عشر والدولة اليهودية -

وحكاية تصريحات القادة الايرانيين ضد امريكا و اسرائيل ما هي الا خداع اعلامي للسذج من المسلمين--- تماما مثل النظام النصيري المسيطر علي سوريا الحبية لم يطلق رصاصة واحدة علي اسرائيا او يحرك دبابة واحدة لتهاجم اليهود او لتحرير الجولان وهاهي دبابات السفاح الاسد يحتل وتهاجم المدن السورية و بالأمس-१९८२- دمرت مدينة حماة الحبيبة وقتلوا من المسلمين خمسين الفا ويكرر بشار مذابح ابيه الهالك الآن تحت سمع العالم كله بالصوت والصورة-والعرب و المسلمون يتفرجون ----- وايران الشيعية ارسلت १५० الف جندي من الحرس الثوري المدرب عسكريا والمغسول مخه عقائديا لابادة المسلمين في سوريا

ليست هناك تعليقات: